nesr_alex banner

Friday, April 6, 2007

يوم ترفيه بالإسكندرية لرابطة أطفال من أجل الحرية


قام أبناء معتقلي الإخوان برحلة ترفيهية الي حدائق المنتزه بالمشاركة مع مركز الشهاب وشارك فيها أ/ خلف أحمد بيومي الحامي وأ/ محمد دويدار المحامي ووجهوا كلمة الي زوجات المعتقلين وأبنائهم وحثوهم علي الصبر

وكان الجو مفعماً بالبهجة والسعادة


وقدم سلمان محمود جابر أصغر تصريح في هذه الرحلة حيث صرح بحبه الشديد لجده المهندس مدحت الحداد



2 comments:

محمد العنانى said...

صبرا ال الحداد
انا الغد قادم لا محال
وغدا افضل انا شاء الله

السيد إبراهيم said...

ليعلم الظالمون أن الإجراءات البوليسية والهمجية التي تفعل في حق أسر معتقلي الإخوان وخاصة أسرة المهندس مدحت الحداد ما تزيدهم إلا صموداً وقوة وصبر وأن هذه الأسرة تربت علي يدي والدها الحبيب المهندس مدحت الحداد علي الجهاد والصمود والصبر مهما فُعل بهم من أمور غلق الشركات والتحفظ علي الأموال وقطع الأرزاق فلن يحرك فيهم قيد أنمله فالمهندس مدحت الحداد مدرسة في الجهاد والصبر وقوة التحمل خلاف ما يظن الكثيرون علي أنه رجل أعمال ويملك من الترف الكثير ولكن عهدناه جلداً صبوراً قوياً في المحن غير عابئ بظلم الظالمون وتشهد له جدران المعتقل بأن ما قدمه لوطنه ولدعوة الله الكثير تجده صائماً قائماً لله عز وجل مفوضاً أمره إلي الله تعالي محتسباً أجره إلي الله معلماً لغيره.
فحال أسرته لا تختلف عنه كثيراً فزوجته السيدة الفاضلة المجاهدة كرست حياتها معه علي الجهاد في سبيل دعوة الله تعالي لم يأتي يوماً وجدناها قد كلت أو تعبت بل كانت تسافر للمعتقل أحياناً في الأسبوع الواحد ثلاث مرات منذ أن بدأ مسلسل اعتقاله منذ عام 1998 ولمدة عشر سنوات فقد منحها الله القوة والمنعه والصبر.
أما الأولاد فقد علمهم المهندس مدحت الجهاد وعدم الخضوع إلا إلي الله تعالي وسوف تثبت الأيام أن أولاد وأحفاد المهندس مدحت سيكونون نموذج من أفضل ما يكون وسوف يقدموا لمصرنا الحبيبة الصورة الجميلة للبناء والتنمية والعطاء محتسبين الأجر علي الله تعالي - بارك الله تعالي في المهندس مدحت الحداد وفي أسرته وأحفاده وجعلهم جميعاً ذخراً للإسلام وللمسلمين - اللهم آمين

السيد أبو عبد الله